اردني يهتم باعمال الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين
اهلا بكم احبتي زوارنا الكرام

المهدي المنتظر الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المهدي المنتظر الجزء الثاني

مُساهمة من طرف admin في السبت أبريل 19, 2008 7:00 am

قال عيسى عليه السلام : افتحوا الباب ، فيفتح ، ووراءه الدجال معه سبعون
ألف يهودي ، كلهم ذو سيف محلى وساج ، فإذا نظر إليه الدجال ذاب ، كما يذوب
الملح في الماء ، وينطلق هاربا ، ويقول عيسى عليه السلام إن لي فيك ضربة ،
لن تسبقني بها ، فيدركه عند باب اللد الشرقي ، فيقتله ، فيهزم الله اليهود
، فلا يبقى شيء مما خلق الله يتوارى به يهودي إلا أنطق الله ذلك الشيء ، لا
حجر ، ولا شجر ، ولا حائط ، ولا دابة ، إلا الغرقدة ، فإنها من شجرهم ، لا
تنطق ،إلا قال : يا عبد الله المسلم هذا يهودي ، فتعال اقتله . سنن ابن
ماجة
والنص الذي اورده اسحاق بن حنبل, فقالت له أم شريك : يا رسول الله ، فأين
الناس يومئذ ؟ قال : بأكناف بيت المقدس ، ثم يخرج حتى يحاصرهم
[/size]وإمام الناس يومئذ رجل صالح
يقال
له : صل الصبح ، فإذا كبر ودخل في الصلاة نزل عيسى ابن مريم عليه السلام
فإذا رآه ذلك الرجل عرفه ، فيرجع يمشي القهقرى ، ليتقدم عيسى ، فيضع عيسى
يده بين كتفيه ، فيقول له : صل فإنها أقيمت لك ، فيصلي عيسى ورائه ، ثم
يقول : افتح الباب ، فيفتح الباب مع الدجال يومئذ سبعون ألف يهودي ، وكلهم
ذو ساج وسيف محلى ، فإذا نظر إلى عيسى ذاب كما يذوب الرصاص في النار ،
والملح في الماء ، ثم يخرج هاربا فيقول عيسى : إن لي فيك ضربة ولن تفوتني
بها ، فيدركه عند باب لد الشرقي فيقتله ، فلا شيء مما خلقه الله يتوارى به
يهودي إلا أنطق الله ذلك الشيء ، لا شجرة ولا حجر ، ولا دابة إلا قال : يا
عبد الله المسلم ، هذا يهودي فاقتله ، إلا الغرقد فإنها من شجرهم .
الفتن لاسحاق بن حنبل ومسند الروياني
الاستنتاج
الثالث -
هذا الحديث يشير الى ان ظهور الدجال يكون في عهد الرجل الصالح وهو الذي
يكون في زمانه ثلاثة سنين قحط حيث تسبق سنين القحط خروج الدجال فيخرج
الدجال في زمانه ثم ينزل عيسى عليه السلام ويصلي خلف امام المسلمين الرجل
الصالح وهو غير محمد بن عبد الله


تعريف الرجل
الصالح بلقب المهدي باختصار شديد
قال الحارث بن أبي أسامة في مسنده حدثنا إسماعيل بن عبد الكريم حدثنا
إبراهيم بن عقيل عن أبيه عن وهب بن منبه عن جابر قال قال رسول الله صلى
الله عليه وسلم ينزل عيسى بن مريم فيقول أميرهم
المهدي
تعال صل بنا فيقول
لا إن بعضهم أمير بعض تكرمة الله لهذه الأمة . وهذا إسناد جيد , المنار
المنيف في الصحيح والضعيف - ابن قيم الجوزية فصل - 50 - حديث لا مهدي إلا
عيسى ابن مريم
وعن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال: خطبنا رسول الله صلى الله عليه
وسلم، وذكر الدجال، وقال فيه إن المدينة لتنفي خبثها، كما ينفي الكير خبث
الحديد، ويدعى ذلك اليوم يوم الخلاص قالت أم شرك: فأين العرب يا رسول الله
يومئذ؟ قال هم يومئذ قليل، وجلهم ببيت المقدس، وإمامهم
مهدي رجل صالح
،
فبينما إمامهم قد تقدم يصلي بهم الصبح، إذ نزل عيسى ابن مريم، حين كبر
للصبح فرجع ذلك الإمام ينكص. ليتقدم عيسى يصلي بالناس، فيضع عيسى يده بين
كتفيه فيقول تقدم فصلها، فإنها لك أقيمت, فيصلي بهم إمامهم . أخرجه الحافظ
أبو نعيم، في كتاب الحلية وأخرجه والروياني وابن خزيمة وأبو عوانة والحاكم
وأخرجه الحافظ أبو عبد الله محمد بن يزيد بن ماجة؛ في سننه أتم من هذا
وأخرجه الحافظ أبو عبد الله نعيم بن حماد، في كتاب الفتن بمعناه
الاستنتاج
الرابع -
هذه الاحاديث توضح ان الذي يصلي خلفه عيسى عليه السلام هو رجل صالح مهدي اي
غير المهدي محمد بن عبد الله
الاستنتاج
الاخير -
لا شك ان هناك رجلان كل منهم خليفة وكل منهم يلقب
بلقب المهدي , احدهم محمد بن
عبد الله وهو المعروف عند الناس بلقب المهدي او المهدي المنتظر الذي يحكم من سبع الى تسع والذي
ينعم بسنين خير ينزل فيها الغيث ، وتخرج الأرض نباتها ، وتكثر الماشية
فلا خروج للدجال في زمانه ولا قحط في زمانه
واما الاخر , فهو الذي يلي ويحكم بعد محمد بن عبد الله وهو الرجل الصالح
ولقب ايضا بلقب المهدي وهو الذي يظهر الدجال في زمانه وينزل عيسى عليه السلام
ويصلي خلفه


الدليل في
وجود الخليفة الثالث المهدي
نحن نعرف ان بيعة المهدي محمد بن عبد الله تكون في مكة بين الركن والمقام
وكما وضحنا فهو يحكم قبل خروج الدجال ونعرف ايضا ان الدجال يظهر في زمن
الرجل الصالح وبذلك اتضح لنا ان الرجل الصالح يحكم بعد محمد بن عبد الله .
اذا يحكم اولا محمد بن عبد الله ثم يحكم الرجل الصالح . وسنبين الان ان
هناك خليفة ثالث وهو الهاشمي حيث يبايع قبل محمد بن عبد الله فيكون الترتيب
في مراحل الحكم كالتالي
الخليفة الاول - هو الهاشمي - وهو الجابر ولكنه لقب ايضا بلقب المهدي
الخليفة الثاني - هو محمد بن عبد الله وهو المعروف عند الناس بلقب المهدي
الخليفة الثالث - هو الرجل الصالح ولكنه لقب ايضا بلقب المهدي


بيعة
الخليفة الاول الهاشمي في المشرق وميز هنا بلقب خليفة الله المهدي
عن ثوبان ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا رأيتم الرايات
السود قد جاءت من قبل خراسان فأتوها فإن فيها

خليفة الله المهدي
. رواه
أحمد ، والحاكم والروياني والبيهقي في دلائل النبوة
قال ابن ماجه: حدثنا محمد بن يحيى وأحمد بن يوسف قالا، حدثنا عبد الرزاق عن
سفيان الثوري عن خالد الخزاعي أبي قلابة عن أبي أسماء الرحبي عن ثوبان قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"يُقْتَلُ عند كنْزِكمِ ثلاثةُ كلَّهُم ابن خليفةٍ لا يصير إلى واحد منهم
ثم تَطْلُعُ الراياتُ السود من قِبَل المشرق فيقاتلونكم قتالاً لم يقاتله
قوم، ثم ذكر شيئاً لا أحفظه قال فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبواً على الثلج
فإنه خليفة الله المهدي
"
تفرّد به ابن ماجه، وهذا إسناد قوي صحيح اورد العلامة ابن كثير
عن سين بن حفص ثنا سفيان عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن
ثوبان رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقتتل عند كنزكم
هذا ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير إلى واحد منهم ثم تطلع الرايات السود
من قبل المشرق فيقاتلونكم قتالا لم يقاتله قوم ثم ذكر شيئا فقال إذا
رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج إنه

خليفة الله المهدي

. سنن ابن ماجه كذا ذكره السيوطي وفي الزوائد كذا إسناده صحيح رجاله ثقات
ورواه الحاكم في المستدرك على الصحيحين وقال صحيح على شرط الشيخين


وفي رواية ابن
عبدان ، ثم تجيء الرايات السود فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم ، ثم يجيء
خليفة الله المهدي فإذا سمعتم به فأتوه فبايعوه ، فإنه خليفة الله المهدي «
وأخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، أخبرنا أبو حامد أحمد بن محمد بن الحسين
الخسروجردي ، حدثنا موسى بن عبد المؤمن ، حدثنا أبو جعفر محمد بن مسعود ،
أخبرنا عبد الرزاق ، فذكره بإسناده ومعناه وقال : » فإذا رأيتموهم فبايعوهم
ولو حبوا على الثلج ، فإنه

خليفة الله المهدي
« . تفرد به عبد الرزاق ، عن
الثوري . وروي من وجه آخر ، عن أبي قلابة ، وليس بالقوي
. دلائل النبوة للبهيقي



وفي العرف الوردي , قال العلامة الألباني رحمه الله: ضعيف, (ضعيف
الجامع)(6434) و(الضعيفة)(85) , وقال الشيخ بشار عواد معروف: إسناده
صحيح,لكن في متنه نكارة كما بينة العلامة الألباني مفصلا في (الضعيفة) .اهـ
و قال ابن كثير في (النهاية)(ص26): تفرد به ابن ماجة وهذا إسناد قوي صحيح
اهـ وقال البوصيري في (زوائده)(1442): هذا إسناد صحيح رجاله ثقات رواه
الحاكم في (المستدرك)(4\\463\\4880) من طريق الحسين بن حفص عن سفيان به وقال
هذا صحيح على شرط الشيخين ورواه أحمد في (مسنده)(5\\277) ولفظه: ( إذا
رأيتم الرايات السود وقد جاءت من قبل خراسان فأتوها فان فيها خليفة الله
المهدي).اهـ

اذا تأتي هذه الرايات وفيها خليفة ولا تكون الخلافة الا بالبيعة , فميز هذا
الخليفة بلقب خليفة الله المهدي . هناك من قال ان عبارة " خليفة الله
المهدي " زيادة في الحديث وقولهم هذا خطأ , فكيف يكون الحديث صحيحا ومن
رواته رجال اهل ثقة ثم نحذف جزء من الحديث . فمن قال انها زيادة كان على
خطأ وسببه عدم ادراكهم بوجود اكثر من مهدي
الاستنتاج
الاول -
هناك بيعة للهاشمي الذي يأتي برايات سود من قبل المشرق , امر الرسول عليه
الصلاة والسلام بمبايعته ولو حبوا على الثلج
والان سنبين ان بيعة الهاشمي تكون قبل بيعة المهدي محمد بن عبد الله


الاحاديث
التي تشير الى ان هدف هذه الرايات السود تحت خلافة الهاشمي هو بيعة المهدي
محمد بن عبد الله وبذلك تكون بيعة محمد بن عبد الله بعد بيعة الهاشمي
أخبرني أبو بكر بن دارم الحافظ ،
بالكوفة ، ثنا محمد بن عثمان بن سعيد القرشي ، ثنا يزيد بن محمد الثقفي ،
ثنا حبان بن سدير ، عن عمرو بن قيس الملائي ، عن الحكم ، عن إبراهيم ، عن
علقمة بن قيس ، وعبيدة السلماني ، عن عبد الله بن
مسعود رضي الله عنه ، قال : أتينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فخرج إلينا
مستبشرا يعرف السرور في وجهه ، فما سألناه عن شيء إلا أخبرنا به ، ولا
سكتنا إلا ابتدأنا ، حتى مرت فتية من بني هاشم فيهم الحسن والحسين ، فلما
رآهم التزمهم وانهملت عيناه ، فقلنا : يا رسول الله ما نزال نرى في وجهك
شيئا نكرهه ، فقال : " إنا أهل بيت اختار الله لنا الآخرة على الدنيا ،
وإنه سيلقى أهل بيتي من بعدي تطريدا وتشريدا في البلاد ، حتى ترتفع رايات
سود من المشرق فيسألون الحق فلا يعطونه ، ثم يسألونه فلا يعطونه ، ثم
يسألونه فلا يعطونه ، فيقاتلون فينصرون ، فمن أدركه منكم أو من أعقابكم
فليأت إمام أهل بيتي ولو حبوا على الثلج
فإنها رايات هدى يدفعونها إلى رجل
من أهل بيتي
يواطئ اسمه اسمي ، واسم أبيه اسم أبي فيملك الأرض فيملأها قسطا
وعدلا كما ملئت جورا وظلما. المستدرك على الصحيحين للإمام محمد بن عبد
الله الحاكم النيسابوري , رجاله ثقات الا حبان .
لكنه ورد عن طريق آخر حدثنا عثمان ابن ابي شيبة ثنا معاوية بن هشام ثنا
علي بن عاصم عن يزيد بن ابي زياد عن ابراهيم عن علقمة عن عبد الله قال
بينما نحن عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذ أقبل فتية من بني هاشم،
فلما رآهم النبي - صلى الله عليه وسلم - اغرورقت عيناه وتغير لونه، قال:
فقلت: ما نزال نرى في وجهك شيئاً نكرهه، فقال: إنا أهل بيت اختار الله لنا
الآخرة على الدنيا، وإن أهل بيتي سيلقون بعدي بلاءً وتشريداً وتطريداً، حتى
يأتي قوم من قبل المشرق معهم رايات سود فيسألون الخير فلا يعطونه، فيقاتلون
فينصرون، فيعطون ما سألوا فلا يقبلونه
حتى يدفعوها إلى رجل من أهل بيتي
،
فيملؤها قسطاً كما ملؤوها جوراً فمن أدرك ذلك منكم فليأتهم ولو حبواًعلى
الثلج .
كتاب 'الفتن' الحافظ أبو عبد الله- نعيم بن حماد شيخ الإمام البخاري
وأستاذه والذي توفي في عام 229 هجرية , وسنن ابن ماجة والمصنف لابن ابي
شيبة ، وابن عدي في الكامل , واخرج مثله ابو عمرو الداني و البزار
والطبراني و الحاكم -- وقالو يسالون الحق فلا يعطونه فيقاتلون فينصرون .
رجاله ثقات - تحقيق العلامة احمد بن محمد بن الصديق الشافعي المغربي في
كتابه - ابراز الوهم المكنون من كلام ابن خلدون
وعند الامام نعيم بن حماد زايدة في آخره " فإنه المهدي " وعند المتقي
الهندي نسبا الاكمال " فانها رايات هدى" وفي العرف الوردي - قال البوصيري
في (زوائده)(1441): هذا إسناد فيه يزيد بن أبي زياد الكوفي مختلف فيه رواه
ابن أبى شيبة في (مسنده( ..وأبو يعلى الموصلي بزيادة ونقص ألفاظ, لكن لم
ينفرد به زياد بن أبى زياد عن إبراهيم فقد رواهـ الحاكم في (المستدرك) عن
طريق عمرو بن قيس عن الحكم عن إبراهيم به .اهـ ,قلت: رواية الحاكم
(4\\464\\8434) التي أشار إليها البوصيري, وقال الحافظ الذهبي في (تلخيصه):
هذا موضوع,قال الألباني رحمه الله:ضعيف,(ضعيف ابن ماجة)(886) وقال الشيخ
أحمد الغماري في(إبراز الوهم المكنون)(97) حديث حسن, وقال أخوه عبدا لله في
كتابه (ص28) وذكر قول الذهبي:موضوع, فقال: لا والله ما هو موضوع ومن أين
يأتيه الوضع,وليس في رجاله إسناده كذاب ولا وضاع,فالحكم بوضعه مجازفة,
لاسيما وله طرق منها ما تقدم عن ابن ماجة ومنها عن ثوبان, والعجب أن هذا
الطريق . أخرجه الحاكم وصححه على شرط الشيخين, وأقره الذهبي نفسه
قوله عليه وعلى آله افضل الصلاة والسلام فليأت إمام أهل بيتي ولو حبوا على
الثلج , اي فلينصر الهاشمي
وقول, فإنها رايات هدى يدفعونها إلى رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي ،
واسم أبيه اسم أبي
اي يدفعون الخلافة الذي يملكونها
الى محمد بن عبد الله

الاستنتاج
الثاني -
هدف هذه الرايات السود الاول هو البيعة لمحمد بن عبد الله في مكة اذا تكون
بيعة الهاشمي قبل بيعة المهدي محمد بن عبد الله في مكة
الاستنتاج
الاخير

بعد التوضيح السابق لوجود خليقتين وبعد
توضيح وجود خليفة ثالث , يكون هناك ثلاثة خلفاء كل منهم لقب ايضا بلقب
المهدي

الخليفة الاول - هو الهاشمي - وهو الجابر ولكنه لقب ايضا بلقب المهدي
الخليفة الثاني - هو محمد بن عبد الله وهو المعروف عند الناس بلقب المهدي
الخليفة الثالث - هو الرجل الصالح ولكنه لقب ايضا بلقب المهدي
avatar
admin
المدير العام الدائم
المدير العام الدائم

ذكر
عدد الرسائل : 178
العمر : 71
Location : JORDAN
Job/hobbies : Retired
Humor : NO
تاريخ التسجيل : 21/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nooralhedayeh.ahlamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى